24 شوال 1429 هـ

الطمع الأميركي وذهنية تكديس الدولارات

الطمع الأمريكي وذهنية تكديس الدولارات
ليست الأزمة المالية الأميركية الحالية التي تهزّ العالم، هي نتيجة خطأ في الحسابات أو سوء تقدير عابر، إنما هي نتاج ذهنية أميركية تعلي من قيمة الطمع، وتفتخر بتكديس الأموال، وتعتقد ابداً أن الأغلى ثمناً هو الأرفع شأناً. وقد غنّى الأميركيون للطمع والكسب السريع والربح السهل، من دون أي حرج، وربما انهم سيستمرون في ذلك. فانهيار البنوك ليس صدفة، وتغيير ذهنية شعب ما، لا يمكن أن يتم بين يوم وليلة. فكيف وصل الأميركيون ببنوكهم إلى الهاوية؟ هذا ما يحاول أن يبينه التحقيق التالي.
http://www.asharqalawsat.com/details.asp?section=19&issueno=10922&article=491834&feature=1
الشرق الأوسط ، 23/10/2008

ليست هناك تعليقات: