26 شعبان 1431 هـ

الاستخدام المفرط للإنترنت يصيب المراهقين الأصحاء بالاكتئاب

الاستخدام المفرط للإنترنت يصيب المراهقين الأصحاء بالاكتئاب
في خضم الجدل المطروح حول إذا ما كان الاكتئاب سببا أم نتيجة للاستخدام المفرط للانترنت، توصل باحثون أمريكيون من خلال دراسة اجروها لمدة تسعة اشهر على ألف طالب بجنوب شرقي الصين، إلى أن المشكلات النفسية بين المراهقين تظهر عقب الاستعمال الزائد للشبكة الالكترونية.وذكرت مجلة Archives of Pediatrics & Adolescent Medicineالأمريكية نتائج أول دراسة تقوم على التتبع الزمني بين الاستخدام المرضي للانترنت والاكتئاب في شريحة من المراهقين الأصحاء، الذين يبلغ أغلبهم 15 عاما.وبعد تسعة أشهر على بدء البحث، وجد ان احتمالات الإصابة بالاكتئاب ارتفعت مرتين ونصف لدى الخاضعين لها ممن يستخدمون الانترنت بافراط، عمن يستخدمونه بشكل طبيعي.وتشير نتائج الدراسة إلى أن المراهقين الذين لا يعانون مبدئيا من مشكلات متعلقة بالصحة النفسية والعقلية، قد يتعرضون للإصابة بالاكتئاب بسبب الاستخدام المفرط لشبكة الانترنت.
المصري اليوم، 5/8/2010

ليست هناك تعليقات: