26 رجب، 1428 هـ

عشر تقنيات ناشئة تبشر بمنجزات واعدة


عشر تقنيات ناشئة تبشر بمنجزات واعدة

حدد باحثون في معهد ماساشوستس للتكنولوجيا الاميركي في بوسطن، عشرا من التقنيات الناشئة الحديثة التي تبشر بحلول عهد جديد من المنجزات البشرية الواعدة. ومن بين اولها التي اختيرت لهذا العام، تقنية الفيديو الرقمي المتبادل من شخص الى آخر مباشرة من دون وساطة جهة، مثل شركة للخدمات، ثالثة، وتقنية "النقطة الكمية" التي طورت على مبادئ النانوتكنولوجيا لزيادة كفاءة الخلايا الكهروضوئية التي تولد الكهرباء من الشمس. وتندرج ضمن التقنيات العشر الناشئة ايضا الثورة غير المرئية في مجال صنع مواد يمكن تركيبها صناعيا للعمل مباشرة في ميادين الاتصالات ونقل البيانات وانتاج الطاقة، وتطوير اجهزة طبية شخصية، ووضع وسائل تحليل لمكونات وخصائص الخلية الواحدة! كما تضم القائمة وسائل تطوير هوائيات بصرية لتركيز الضوء ستساعد في انتاج اقراص فيديو رقمية يمكنها تسجيل مئات الافلام السينمائية في قرص واحد، وهندسة "مفتاح ضوئي" يمكنه غلق بعض مناطق المخ او تشغيلها لعلاج الامراض، ومواد لأنسجة نانوتكنولوجية يمكنها وقف نزيف الدم لإنقاذ المرضى المصابين بأذيات وجروح في رؤوسهم، واخيرا تقنيات مطورة للتصوير الرقمي تحتوي على مجسات "استشعار مضغوط" متقدمة، ثم تقنيات "الواقع المعزز" التي تضم ملامح الواقعين الحقيقي والافتراضي


الشرق الأوسط ، 7/7/2007

ليست هناك تعليقات: