24 ذو القعدة، 1429 هـ

76% يؤيدون إنشاء اتفاقية دولية لمنع الفضائيات الهابطة

76% يؤيدون إنشاء اتفاقية دولية لمنع الفضائيات الهابطة
أيـّدت ما نسبته 76% من المشاركات باستبيان الشرق على الإنترنت أهمية "إنشاء اتفاقية دولية لمنع الفضائيات الهابطة"، بينما رأت 21% منها أنّها "ليست مع إقامة مثل هكذا اتفاقية"، لتقف نسبة 3% على الحياد. من جهتها، قالت شيخة الجفيري، عضو المجلس البلدي إنـّها "تؤيد قيام اتفاقية دولية لمنع الفضائيات الهابطة، أسوة باتفاقيات منع الإتجار بالبشر، والاتفاقية التي تحرم بيع الأطفال موادَّ إباحية، ومحاربة تبييض الأموال والإرهاب"، مضيفة أنّه "لا يمكننا - كمجتمعات - تحقيق النتائج المرجوة دون وجود تعاون دولي، حيث لا يمكن للأهل مراقبة ما يشاهده أطفالهم على التلفزيون لمدة 24 ساعة يومياً على مدى سنوات". و أضافت أنّ "الموادّ الإباحية لا تعرض فقط على الفضائيات، وإنـّما على الإنترنت أيضاً، حيث يجب الوصول إلى تعاون دولي بهذا الخصوص، لأنّ الجهود الفردية و إن كانت دولية لن تتوصل إلى شئ ما لم تمنع هذه الموادّ من الميناء الأساسي للإنترنت على محركات البحث". و حذرت من أنّ "بعض الموادّ لا تستهدف الكبار فقط كضحايا، وإنّما الأطفال أيضاً".

http://www.al-sharq.com/DisplayArticle.aspx?xf=2008,November,article_20081115_527&id=local&sid=localnews
الشرق (القطرية) ، 15/11/2008


ليست هناك تعليقات: