10 جمادى الأولى 1429 هـ

نصائح لهواة التدوين الإلكتروني

نصائح لهواة التدوين الإلكتروني
المدونات اليومية هواية رائعة لها ضوابطها وأصولها مارك كيوبان صاحب «دالاس مافاريك» له ما يكفيه واكثر. فإلى جانب فريقه الخاص بكرة السلة فان هذا المليونير الاميركي المشغول دائما، يملك جزءا من شركة اعلام، ويعمل ايضا كرئيس لقناة تلفزيونية هي HDNet . وقد انجز أخيرا في خمسة اسابيع برنامج «الرقص مع النجوم» على شبكة «أي بي سي». ومع ذلك فقد وجد الوقت الكافي لكي تكون له مدونته اليومية. ومع ذلك فان موقعه lockmaverick.com هو واحد من افضل 1000 مدونة على الشبكة، استنادا الى محرك البحث «تيكنوراتي». ويقرأ آلاف الاشخاص ما يدونه كيوبان يوميا، فاذا كان هو قادرا على ذلك، فلماذا لا تستطيع ان تحذو حذوه؟ ويحذر كيوبان في رسالة بالبريد الالكتروني من استخدام التدوين الالكتروني كمهنة تدر مالا، على الرغم من انه وسائر اصحاب المدونات الشهيرة من اصحاب المهن اليومية يتفقون على ان غالبية الناس قادرة على استقطاب اتباع لهم على الشبكة. وسواء كان الهدف من المدونة هو قيام صاحبها بتحقيق قليل من الارباح، او التأثير في رأي الاخرين، او لاسباب اخرى، فان الهدف الرئيسي هو تجميع قراء عديدين.
* آراء وأموال : * وهذا ما يقوله عدد من اصحاب المدونات الناجحة مقارنة مع اصحاب المهن الناجحة الذين لا يملكون مدونات في ما يتعلق باسلوب الدخول الى عالم التدوين:
* لا تتوقع ان تصبح غنيا:
بمقدورك بسهولة ان تضع اعلانات مخدومة اوتوماتيكيا من «غوغل»، او «آد برايت» في مدونتك. وهي كسهولة الاشتراك مع وكالة لخدمة الاعلانات، مع وضع قصاصات من رمز HTML في مدونتك. والعديد من هذه الاعلانات ستتعلق بالمواضيع التي تقوم بوضعها على المدونة بحيث تقوم خدمة الاعلانات هذه بوضع مبلغ في حسابك، كلما قام احد القراء بالنقر على واحد من هذه الاعلانات. ولا تحصل على حوالة مالية الا اذا تجمع الحساب ووصل الى مبلغ 100 دولار في ما يتعلق بـ«غوغل» مثلا.
لكن فيليب كابلان رئيس قسم المنتجات في «آد برايت» ينبه الى ان مدونة واحدة من ست فقط تستطيع استقطاب 500 صفحة من الاراء يوميا. وعلى هذه الوتيرة فان المدخول الاقصى لن يتعدى الـ 45 دولارا شهريا، حتى ولو كان الموقع مليئا بإعلانات كاملة الصفحات. ويقدر كابلان ان 3 في المائة فقط من المواقع النشيطة تجني اكثر من الف دولار شهريا من الاعلانات. ويشكو تيد ديزيوبا احد اصحاب المدونات انه خلال ثلاثة اشهر ونصف الشهر لم يجن سوى 9.47 دولار من اعلاناته الاتوماتيكية التي انتزعها وازالها بعد ذلك من موقعه Uncov.com.
* اكتب ما تشاء ولكن برأيك:
وكان ديزيوبا مهندس البرمجيات في «بيرساي» Persai، وهي خدمة لترشيح اخبار الشبكة قد شرع يسجل بعض هذه الاحباطات بواسطة تطبيقات «ويب 2.0. واصبح موقعه يجذب الكثير من الشكاوى المشابهة، وبالتالي، ومن دون ان يقصد، زاد عملية التعريف بخدمة «بيرساي». وبعدها قام الآلاف من قراء موقعه Uncov.com بالتسجيل لاختبار خدمة «بيرساي». وفي نهاية الامر انتبه حتى المعلنون الى ذلك. «وما ان شرعت في تلقي 2000 الى 3000 صفحة من الاراء يوميا عاد المعلنون إلى» كما يقول. وفعلا شرع المعلنون يتصلون به مباشرة عارضين عليه 750 دولارا شهريا مقابل الاعلان الواحد. ويقول كيوبان «قم بتدوين ما تجيش به عاطفتك على موقعك، وليس ما تعتقد ان المشاهدين يرغبون فيه. اعرض ما تود ان تكتب عنه بحرارة.
* أصول التدوين
اكتب اثناء اوقات الفراغ: ينصح غلين رينولدز استاذ القانون في جامعة تينيسي الذي يقوم بالتدوين يوميا على موقعهinstapudndit.com بان تجري عملية التدوين اثناء اوقات او لحظات الفراغ في جدول عملك اليومي. وكان حجم الموقع ونظامه قد ساعدا في جعل موقعه الخاص بالآراء السياسية واحدا من اكثر المواقع شعبية على الانترنت.
* حافظ على وتيرة منتظمة في عمليات التدوين:
ان اصحاب المدونات يختلفون احيانا على عدد مرات التدوين. فبعضهم يدون مرات عديدة في اليوم الواحد، وبعضهم اسبوعيا فقط. وهنا ضرورة الحفاظ على وتيرة يعول عليها لخدمة القراء بحيث يمكنهم الاعتماد عليك في الحصول على مادة جديدة في غالب الاحيان. بيد ان اكثر المواقع نجاحا لها صيغها وانماطها المعول عليها جدا، تماما كغالبية الصحف المعروفة ذات المهنية الكبيرة.
* انضم الى منتدى المدونين:
هناك قوانين غير مدونة معمول بها، كضرورة العودة دائما، او الاعتراف بالاقتباس من المدونات الاصلية التي تنقل انت افكارها وتنشرها. ولا تقم باستخدام صور المدونات الاخرى، او فقرات حرفية من نصوصها من دون وصلة فعالة الى الاصل.
ان عمليات الوصل والربط بالمدونات الاخرى هي افضل وسيلة لجعلها هي الاخرى ترتبط بك ايضا بوصلات نقل. ومثل هذه العملية من شأنها زيادة عدد قرائك بأسلوبين: الاول ارسال المزيد من القراء من المواقع الاخرى اليك. والثاني زيادة مرتبتك على صعيد نتائج محركات البحث. فالمدونة التي تعرض للحياة السرية ليليوت سبيتزر مثلا والتي تفتقر الى وصلات ربط، ستخسر امام تلك التي لها عشرات الوصلات من المواقع الاخرى واليها.
* شبّك نفسك مع الآخرين:
من الافكار الجيدة هنا ارسال ملاحظة الى مدونة معروفة تشيد بها، او تلفت انتباهها الى تدوين او تعليق جيد كتبته، فقد تقوم هذه الاخيرة بوضع وصلة ربط الى مدونتك لتحيل بعض قرائها اليك. ومما يساعد ايضا نشر خبر غريب، أو ضع افلام فيديو منزلية طريفة على مدونتك تصور مثلا قطة صغيرة تهاجم شخصا، او ما شابه. كما ان السماح للقراء لكي ينشروا تعليقات على مدونتك لن تزيد عدد القراء فحسب بل تؤمن احساسا بالتفاعل ايضا مع بقية العالم شرط ألا تكون تلك التعليقات جارحة ومؤذية للآخرين. المشكلة هنا فقط هو ليس الفشل في تعلم فن التدوين فحسب، بل اذا ادمنت على التدوين بشكل منتظم، وشرعت في تلقي الكثير من التعليقات ووصلات الربط من المدونات الاخرى، فقد تقع في شرك عدم قدرتك على القيام بأعمالك اليومية العادية.

هناك تعليق واحد:

TheGrace website / موقع النعمة يقول...

Warm welcome to Alnemat TheGrace Arabic Christian Internet Magazine, We love you! Please visit us at:

In TheGrace opportunity to meet Jesus the Savior / ‏في النعمة فرصة للقاء يسوع المُخلِّص
http://www.TheGrace.net
Salvation pardon peace life certitude mercy in Jesus/‏خلاص غفران سلام حياة يقين رحمة في المسيح
http://www.TheGrace.org
Arabic Christian Magazine The Grace offering the Arabic Bible ‏النعمة تقدم الإنجيل الكتاب المقدس
http://www.TheGrace.com

نتمنى لكم الفرح والسلام والمحبة, لأن السلام افضل من الحرب والمحبة افضل من الكراهية, والنظام أفضل من الفوضى. والحق ضد الظلم , كما ان النور والحرية أفضل من الظلمة والقيود. ايضا التسامح والبركة خير من الحقد واللعنة. هكذا الإنقياد بالصلاح والتعقل فائدة من هيمنة الشر والتسرع بما لا يقاس.
سلام لكم في محبة الله. نتأمل زياراتكم الكريمة لموقع النعمة موقع مجلة النعمة يقدم كلمة الله الكتاب المقدس الإنجيل رسالة السيد يسوع المسيح قراءات مختارة مواضيع مصيرية قصص واقعية شهادات شخصية ترانيم ممتازة ردود مؤكدة كتب بنّاءة رسوم تسالي تأملات يوميات
Bible in Arabic Audio Read search Studys Stories Testimonies Hymns and Poems Answers Books Links Daily devotions Acappella Music Graphics /Alnemat Journal Arabe Chrétien La Grâce la Revue Arabe sur Internet offre La Sainte Bible Al-Injil L'Evangile de Jésus Christ gratuit, Bienvenue a La Grâce.