22 شوال، 1428 هـ

رحلة سياحية فـي تاريخ الكتاب




رحلة سياحية فـي تاريخ الكتاب
صانعوه ومدبرو شؤونه.. من المطابع إلى المجتمع
نشر الكتاب، الصناعة، النشر، وتوزيع الكتب. تتضمّن العملية اختيار المخطوطة، تحريرها، تصميم ظهور النهائي للكتاب، الصناعة الفعلية داخل شكل الكتاب، توزيع الكتاب إلى بائعي الكتب، وشراء الكتاب النهائي من قبل القرّاء.أصول تجارة الكتاب يمكن أن يعود تاريخه إلى الطين المنقوش والألواح الحجرية من الممالك الآشورية والبابلية القديمة، لكن تعتبر أكثر المصادر لفائف العصور القديمة التي صنعت من ورق البردي هي السابقة الأصلية للكتاب. بحدود 006 سنة قبل الميلاد، الكتّاب عُرفوا أنهم هم من نسخوا القصائد، الأحاديث، والخطب في هذه اللفائف وباعوها بأثمان عالية.تغيّرت صناعة نشر الكتاب على نحو كبير جداً على مر القرون. أدّت الابتكارات التقنية المبكرة إلى تطوّرات مثل الشكل المتحرّك، الإنتاج الشامل، وصناعة الكتب ذات الغلاف الورقي. قدّم القرن العشرون اختراع الكتب الصوتية، العقل الإلكتروني لعملية إنتاج الكتاب، تطوُر الإنترنت كسبيل لبائعي الكتب حتى تصل إلى القرّاء، والتحسينات المستمرة في جودة الكتب المزودة إلكترونياً.
http://www.alwaqt.com/art.php?aid=81001
صحيفة الوقت ، 27/10/2007



ليست هناك تعليقات: